عمانيات عمانيات
عودة   عمانيات > إيمانيات > إسلاميات
إسلاميات يهتم بكل ما يتعلق بالشريعة الاسلامية والفقه و المفاهيم الإسلامية الصحيحة

الرد على الموضوع
 
خيارات الموضوع طريقة العرض
  #1  
قديم 24/12/2020, 05:47 PM
السعيد شويل
نشيـط
 
الإحتلال الصليبى واليهودى لمدينة القدس

الإحتلال الصليبى واليهودى لمدينة القدس
************************************************** **********************************************
...........
اكتمل دين الله .. وانتقل رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى مثواه . وجعله الله شاهداً علينا وعلى كل العالمين ..
من بعده عليه الصلاة والسلام تولى خلافة المسلمين : سيدنا أبو بكر الصديق . سيدنا عمربن الخطاب . سيدنا عثمان بن عفان .
سيدنا على بن أبى طالب .. ومن بعدهم تولاها : خلفاء من بنى أمية . ثم خلفاء من بنى العباس . ثم خلفاء من بنى عثمان ..
( الدولة الأموية . الدولة العباسية . الدولة العثمانية ) .. ثم انطوت صفحة الخلافة الإسلامية ..
...........
فى حروب وغزوات رسول الله صلى الله عليه وسلم :
تم القضاء على الكفار والمشركين وعلى اليهود والنصارى فى بلاد الجزيرة العربية ..
لم يجعل رسول الله فى بلاد الجزيرة العربية أثراً للكفر إلا طمسه ومحاه ولا شركاً إلا أزاله ومحاه ولاحجة باطلة إلا كشفها ودحضها
ولا محجة كاذبة إلا حطها ووضعها . وتحقق وعد الله لنبيه ورسوله بالنصر والفتح المبين ..
ومُحى الكفر والشرك عن مكة المكرمة وجلا كل ضال عن المدينة المنورة ..




...........
وفى عهود الخلافة وعصورها المختلفة :
تم القضاء على الإمبراطورية الفارسية " المجوسية " .. لكفرهم وعبادتهم لغير الله واتخاذهم آلهة من دون الله ..
وتم إخضاع بلاد الإمبراطورية الرومانية " النصرانية " .. لما فرضه وشرعه الله وما ضربه الله عليهم من الجزية ..
وهيمن المسلمون وفرضوا سيطرتهم على كافة البحار والأنهار والخلجان وصارت جميعها تحت إِمَرة وسلطان المسلمين ..
وأضفى الإسلام هيبته وجلاله وبسط نفوذه وألقى ربوعه على غالب أنحاء وأرجاء الكرة الأرضية ..
...........
الفتح الإسلامى للمدينة
فى عام ( 636 ميلادية 15 هجرية ) أرسل سيدنا عمر بن الخطاب سيدنا عمرو بن العاص وأبو عبيدة بن الجراح رضى الله عنهم
لفتح مدينة القدس .. ( قاموا بدعوتهم إلى الإيمان واتباع دين الإسلام . أو دفع الجزية . أو الحرب والقتال ) ..
ارتضى بطريرك المدينة بالإقرار والمصالحة على دفع الجزية ..
جاء سيدنا عمر إلى المدينة واستقبله المسلمون فى " الجابية " ( مرتفعات الجولان ) وتم توقيع وثيقة أطلق عليها المؤرخون اسم :
" الوثيقة العمرية أو العهدة العمرية " . وقام الفاروق بتقنين الجزية على من كان قاطناً بها من اليهود والنصارى وأعطى العهد بالأمن والأمان لأهلها وسكانها .
وصلى بالمسجد الأقصى وأمر ببناء مسجد فى الجزء الجنوبى منه وهو مايعرف " بالمسجد القبلى أو الجامع القبلى " . وأمر ببناء مسجد حول الصخرة المقدسة " مسجد قبة الصخرة " .
وأمّر عبادة بن الصامت لتعليم من أسلم منهم أحكام وشعائر الإسلام . وأعاد تسمية المدينة إلى " بيت المقدس " لورود اسمها كذلك على لسان رسول الله صلى الله عليه وسلم ..
...........
الإحتلال الصليبى للمدينة
خلال بعض عصور الخلافة العباسية استقلت بعض الأقطار والأمصار وكوّنت دولاً وممالك انفصلت بها عن مقر وإدارة الخلافة ..
فتمزقت وحدة المسلمين وتصدع الجبل الإسلامى الشامخ وأصاب الأمة الضعف والهوان ..
هبّ الصليبيون من مختلف الدول والممالك الصليبية ( الفرنسية والإنجليزية والأسبانية والنمساوية والبلجيكية والألمانية وغيرها ) واستولوا على :
( إمارة الرها . وإمارة أنطاكية . وإمارة طرابلس . وإمارة بيت المقدس ) ..
إيماناً بقوله تعالى : { وَأَخْرِجُوهُم مِّنْ حَيْثُ أَخْرَجُوكُمْ } .. سرعان ما استعاد المسلمون قوتهم وهبّوا لعزتهم وسيادتهم فأهّب الله عليهم رياح الظفر والنصر ..
قام أمير الموصل عماد الدين زنكى بدك الوتد الصليبى فى إمارة الرها .. واستعاد ابنه الأمير نور الدين زنكى إمارة أنطاكية ..
وأعاد الملك الصالح نجم الدين أيوب إمارة طرابلس ..
وحين تجمعوا فى " عكا " وأقاموا القلاع والثغور والحصون قام السلطان صلاح الدين الأيوبى بتطويقهم وفرض الحصار عليهم وقطع الإمدادات عنهم ..
وفى معركة حطين ( بين الناصرة وطبرية ) .. دمر ثغورهم وأسوارهم وحطم قلاعهم وزلزل حصونهم وأرجف قلوبهم
وفتك بهم وقتل ملكهم أرناط الصليبى ولاحق الفارين من فلولهم .. واستعاد إمارة بيت المقدس ..
عادت الإمارات الإسلامية بعد أن دام احتلالها ثمانية وثمانون عاماً 88 عاماً منذ عام 1099 حتى عام 1187 ميلادية ..
...........
لم يفتر الصليبيون عن حملاتهم .. وحاولوا الإغارة على بيت المقدس من ناحية " غزة " يقودهم الملك الفرنسى
" لويس التاسع " . فتوجه إليهم ركن الدين الظاهر بيبرس . وفى " معركة غزة أو معركة هربيا " أوحل الخزى بهم والهزيمة ..
فاتجهوا إلى مصر من ناحية دمياط والمنصورة فقام بيبرس بحصارهم وعند فارسكور وفى " معركة المنصورة "
تم قتالهم وأسر وتكبيل ملكهم وسيق مكبلاً فى قيوده إلى دار ابن لقمان بالمنصورة ..
...........
تعرض المسلمون لهجمة مغولية تترية على مقرالخلافة ببغداد ..
عاث المغول والتتار فساداً وإفساداً وهدموا بيت الحكمة ودمروا دور العلم وأحرقوا كتب الأئمة والعلماء ..
توجهت إليهم الجيوش الإسلامية وبقيادة السلطان سيف الدين قطز . وفى معركة " عين جالوت " ( بالقرب من بيسان بفلسطين ) ..
تم دحرهم وتدمير عتادهم وكسر شوكتهم وقتل قائدهم وملاحقة من قام بالفرار منهم حتى مدينة حمص وشمال حلب ..
...........
فى عام 1492 ميلادية .. أغار الأسبان والبرتغال على مدن وبلاد الأندلس الإسلامية ..
وقاموا بهجمة وحشية على المسلمين وغدروا بأهلها وسكانها وأعملوا فيهم القتل والتخريب والسلب والتنكيل وجاءوا بالنصارى
لاستيطان بلادها وجميع مدنها ( طليطلة وقرطبة وأشبيلية وبلنسية وسرقسطة ومرسية ومالقة وبرشلونة وصقلية وغرناطة وغيرها )
بعد أن ظل المسلمون بها أكثر من ثمانمائة 800 عام منذ عام 711 وحتى عام 1492 ميلادية ..
ثارت ثائرة المسلمين .. ولكن .. كانت ثورتهم نظرية ليس لها أى جدوى عملية ..
..........
الإحتلال اليهودى للمدينة
خلال بعض العصور للخلافة العثمانية .. تجمع الصليبيون تحت راية البابوية .
بثوا شرورهم ونفثوا سمومهم ولم يفتروا عن المؤامرات وإثارة الفتن والدسائس والإضطرابات ..
أعلن اسماعيل الصفوى انفصاله واستقلاله بالدولة الصفوية الشيعية فى تبريز وخراسان ( بلاد إيران وأفغانستان ) .
وأعلن السلطان المملوكى سيف الدين قنصوه الغورى . ومن بعده طومان باى . انفصاله واستقلاله بمصر وبلاد الشام ..
وبعد أن كان المسلمون جسداً واحداً يرمون أعداء الدين عن يد وساعد ويرصدون لهم إرصاد رجل واحد ضعُف كاهلهم
واهتز بنيانهم .. وأصبح الصراع والإقتتال بين المسلمين وبعضهم .. حدثت :
موقعة " جالديران " .. بين الخلافة واسماعيل الصفوى . وموقعة " مرج دابق" .. بين الخلافة والسلطان المملوكى قنصوه الغورى .
وموقعة " الريدانية " .. بين الخلافة والسلطان المملوكى طومان باى .
ولكن : لم تفلح محاولات الخلافة فى توحيد شمل الأمة ..
..........
تسلل اليهود والصليبيون إلى " الباب العالى " ( مقر وإدارة الخلافة ) .
وبحجة التجارة والشراكة حصلوا من الخلفاء على امتيازات طفيفة سرعان ماتفاقمت وكانت قاصمة لهيبة وعزة الأمة ..
زاد التفكك والإنقسام وعاود الصليبيون حملاتهم المسعورة .. وقاموا باحتلال البلاد العربية الإسلامية ..
.........
نشبت الحرب العالمية الأولى .. وأبرمت اتفاقيات ومعاهدات ( الآستانة . وسايكس بيكو . وعد بلفور ) ..
وانطوت صفحة الخلافة الإسلامية فى 2 مارس عام 1924 ميلادية 1343 هجرية ( وما زالت مطوية ) ..
كان إلغاء الخلافة خطباً عظيماً أحدث دوياً هائلاً وموجة عارمة من الإستياء والغضب فى أرجاء وأنحاء العالم الإسلامى .
وعمّ العالم الغربى شعوراً جارفاً من البهجة والفرحة والسرور
..........
تولى هتلر ( رئيس الحزب النازى ) الحكم فى ألمانيا . وقام بعقد تحالفات وإعداد جيش قوى لفرض زعامته على دول البلقان فى أوربا .
ولانتزاع سيطرة وهيمنة بريطانيا وفرنسا من على دول الهلال الخصيب ودول شمال أفريقيا ..
نشبت الحرب العالمية الثانية .. انتهت باستسلام ألمانيا وإيطاليا واليابان .. وانحسر نفوذ بريطانيا وفرنسا ..
وتشكلت قوى جديدة تمثلت فى : الإتحاد السوفيتى . والولايات المتحدة الأمريكية ..
...........
بحجة ضمان الأمن والسلم العالمى أنشئت هيئة للأمم المتحدة عام 1945م مقرها الدائم " نيويورك " بأمريكا ..
فى عام 1947م أقرت الهيئة تقسيم أرض فلسطين إلى دولتين .. أحدهما عربية وأخرى يهودية ..
وعقب إنهاء الإنتداب البريطانى على الأراضى الفلسطينية عام 1948م . شن اليهود حرباً على أهل فلسطين وقاموا بتدمير بيوتهم
وإعمال القتل والتنكيل بهم والإستيلاء على ديارهم وأرضهم وتهجيرهم منها جبراً وقسراً ..
أعلن الصهاينة قيام دولة إسرائيل . وفور إعلانها اعترفت بها الولايات المتحدة الأمريكية وتلاها الإتحاد السوفيتى
وأدرجتها هيئة الأمم المتحدة مباشرة ضمن أعضائها ..
...........
بمساعدة الصليبيين وفى عام 1967م أغارت إسرائيل على مصر والأردن وسوريا وفلسطين .. واحتلت :
( سيناء . والجولان . والضفة الغربية . وبيت المقدس ) .. ودنسوا بنجسهم ورجسهم المسجد الأقصى الشريف ..
وقاموا ببناء مانع خرسانى وساتر ترابى " خط بارليف " وأمعنوا فى تحصينه وتحصين حدوده لمنع عبور أى قوات مصرية ..
قام الجيش المصرى عام 1973م باجتياح وعبور القناة وتحطيم الساتر وتدمير المانع واسترداد أرض سيناء .
( لازال الإحتلال قائماً لمرتفعات الجولان والضفة الغربية وأرض بيت المقدس ) .
...........
وما زالت الحملات الصليبية سارية وقائمة . لن ينقطع قتالها ولن تخمد أو تنطفىء نار حروبها .
إن تجاهل المسلمون عداءهم وتركوا قتالهم . وقاتلوا بعضهم البعض .. فقد هلكوا وأهلكوا الحق وأهله ..
{ وَلاَ يَزَالُونَ يُقَاتِلُونَكُمْ حَتَّىَ يَرُدُّوكُمْ عَن دِينِكُمْ إِنِ اسْتَطَاعُواْ }
وإن ظلوا على تفرقهم وعدم وحدتهم واعتصامهم . وموالاة الأعداء ومساندتهم . فلينتظروا حتى يأتى الله بأمره ..
{ قُلْ إِن كَانَ آبَاؤُكُمْ وَأَبْنَآؤُكُمْ وَإِخْوَانُكُمْ وَأَزْوَاجُكُمْ وَعَشِيرَتُكُمْ وَأَمْوَالٌ اقْتَرَفْتُمُوهَا وَتِجَارَةٌ تَخْشَوْنَ كَسَادَهَا وَمَسَاكِنُ تَرْضَوْنَهَا
أَحَبَّ إِلَيْكُم مِّنَ اللّهِ وَرَسُولِهِ وَجِهَادٍ فِي سَبِيلِهِ فَتَرَبَّصُواْ حَتَّى يَأْتِيَ اللّهُ بِأَمْرِهِ }
..........
************************************************** **********************************************
سعيد شويل




من مواضيعي :
الرد باقتباس
  #2  
قديم 27/12/2020, 04:24 PM
حجوزاتى
مُشــارك
 
: الإحتلال الصليبى واليهودى لمدينة القدس

لك الله يا قدس



من مواضيعي :
الرد باقتباس
  #3  
قديم 30/12/2020, 09:19 PM
بلال عماد
مُشــارك
 
: الإحتلال الصليبى واليهودى لمدينة القدس

شكرا جزيلا لكم



الرد باقتباس
  #4  
قديم 18/01/2021, 03:56 PM
حجوزاتى
مُشــارك
 
: الإحتلال الصليبى واليهودى لمدينة القدس

اللهم انصر الاسلام واعزه



من مواضيعي :
الرد باقتباس
الرد على الموضوع

مشاركة الموضوع:

خيارات الموضوع
طريقة العرض

إنتقل إلى

عناوين مشابهه
الموضوع الكاتب القسم ردود آخر مشاركة
الطابع الدينى والتاريخى لمدينة القدس السعيد شويل إسلاميات 0 08/10/2020 06:31 PM
اجمل صور سياحيه لمدينة جزائريه ذات طبيعه ساحره راما الزعبي السياحة في بلادي 0 28/03/2013 11:22 AM
صور لمدينة غزة حسام الحق السياحة في بلادي 8 07/07/2011 11:26 PM
تحية القدس nadjahfaiza شعر و أدب 0 24/11/2010 06:04 PM
امرؤ القيس فارس بلا جواد شعر و أدب 7 30/09/2005 03:41 PM


الساعة الآن: 10:02 PM

vBulletin ©2000 - 2021
 
 
عمانيات  مراسلة الإدارة  تصفح سريع منتديات